ثقافة

آخر كلمات الفنان الراحل هشام رستم

كشفت الاعلامية ميساء باديس عن كواليس وخفايا آخر لقاء صحفي أجراه الممثل القدير هشام رستم قبل وفاته يوم الثلاثاء 28 جوان 2022…وبدت ميساء مصدومة بسبب الرحيل المفاجئ لرستم بعد أن قضى أكثر من ساعتين مساء الجمعة الماضي معها في البرنامج للتحضير والتصوير وكان الممثل الراحل في كامل نشاطه وحيويته…

وأوضحت ميساء أن آخر كلمات هشام رستم كانت حول النشاط الخيري الذي يؤديه تجاه الأطفال الأيتام بكل حب وشغف، وتحدث لها عن مشاريعه المستقبلية لمزيد رعاية الأيتام وتقديم كل ما يقدر عليه من أجلهم..غير أن الموت كان أسرع ليخطف هشام رستم قبل أن يواصل تحقيق أحلامه…رحمه الله..
وهذا نص تدوينة الإعلامية ميساء باديس المنشورة اليوم على حسابها في فيسبوك:

“أربعة أيام لتالي…سهرة الجمعة كنت ضيفي في برنامج ضيفنا على كيفنا، و كان هذا آخر لقاء إعلامي ليك ، تحدثنا على البدايات و الصعوبات، على أعمالك في تونس و خارج تونس، على بعض المحطات المهمة في مسيرتك(الإيجابية و السلبية) ، كنت صريح و جريء، كنت ذكي في إجاباتك و الي جلب إنتباهي الكاريزما و الأناقة و “الريشة” ( نقلهم ديما شباب هشام رستم) و جلبني زادة الطاقة الي عندك بما أنك عديت معانا فوق الساعتين( بين التحضير و التصوير ) ، ما لاحظت حتى تعب و إلا قلق على سي هشام و هذا علاش تفاجأت بخبر وفاته.
هشام رستم في لقائه معايا كان تحدث على الأعمال الخيرية الي قام بيها و على عنايته بالأطفال” الأيتام” و كان تحدث حتى على مشاريعه المستقبلية في هذا الإطار…

كل فرحة رسمتها على وجه يتيم انشاء الله ترجعلك حسنات..
شكرا هشام رستم على الرقي، على الإبداع، و على أعمالك الفنية الي متعتنا بيهم
الوداع..”

المصدر : الصريح أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى