أخبار عاجلة

أجرته الشهرية 314 دينارا: طبيب فلسطيني يحاول الانتحار حرقا أمام وزارة الصحة

أقدم طبيب فلسطيني يدعى عادل الحبيشي على محاولة الانتحار حرقا أمام مقر وزارة الصحة أمس الأربعاء 14 أوت 2019 احتجاجا على وضعيته المهنية الهشة إذ لا يتعدى راتبه الشهري 314 دينارا (قرابة 100 دولار فقط) لأنه مولود لأبوين فلسطينيين لاجئين وغير حاصل على الجنسية التونسية وهو الذي ولد فيها وزاول بها دراسته الجامعية وحاصل على ذات الشهادات التي يملكها زملاؤه، إذ سبق للحبيشي أن وجّه نداءات استغاثة إلى وزارة الصحة ورئاسة الحكومة والجمهورية دون جدوى.

وقد أمكن لمستشار وزير الصحة سمير عبد الجواد أن يثني هذا الطبيب عن الانتحار بعد أن وعده بتسوية وضعيته إنطلاقا من الشهر المقبل.

عادل الحبيشي تمكن من كسب تعاطف كبير من مختلف المنتمين إلى القطاع الصحي (إطارات طبية وشبه طبية) وطالبوا بتسوية وضعيته خصوصا وأن الوزارة تنتدب في بعض الأحيان أطباء أجانب بأجور عالية.

IFM