أسلمت للزواج من سعيد.. هذه قصة المغنية الأمريكية جينيفر جراوت صاحبة فيديو آية الكرسي

بصوت هادئ رددت المغنية الأمريكية جينيفر جراوت آية الكرسي بصوت جميل أبهر كل من سمعه، تم تداول هذا المقطع آلاف المرات على مواقع التواصل الإجتماعي، ظهرت خلال جينيفر بشعرها الذهبي جالسة على أريكة حمراء وتردد الآية القرآنية.

هذه ليست المرة الأولى التي تنشر فيها جينيفر مقطع فيديو وهي تتلو القرآن، فالمطربة الأمريكية كانت قد أعلنت إسلامها قبل عدة سنوات، وترجع بدايتها بالوطن العربي عندما لمع اسم المغنية الأمريكية جينيفر جراوت بعد اشتراكها في برنامج أراب جوت تالنت، قبل عدة أعوام، المبهر أنها لا تتحدث ولا تفهم اللغة العربية واعتمدت في غنائها على نطق الكلمات فقط.

تحدت نفسها بغنائها لأغنية “بعيد عنك” لكوكب الشرق وتأهلت إلى الدور النهائي، وبعد أداء هذه الأغنية شاعت عنها الكثير من الشائعات بأنها كاذبة وتدعي عدم فهمها للغة العربية، ولكنها أكدت حينها أنها ليس لها أي أصول عربية أو تركية وأنها نشأت في مدينة بوستون بالولايات المتحدة الأمريكية.

لم تتخيل جينيفر حينها أن تحظى بكل هذه الشهرة في العالم العربي، وكانت قد نشأت جينيفر في عائلة موسيقية حيث تعلمت العزف على آلتي البيانو والكمانجه في طفولتها، وأراد والداها أن تلتحق بالأوبرا ولكنها فضلت الغناء باللغة العربية.

التشكيك في هويتها وشهرتها في الوطن العربي جعلت الصحف الأجنبية تطلق عليها لقب خليفة أم كلثوم، نظرا لما تقدمه من غناء طربي رغم عدم فهمها للغة العربية، ظلت جينيفر تتردد على المغرب خصوصا مراكش وغنت فيها باللغتين العربية والأمازيغية.

خلال مكوثها بالمغرب قدمت عددا من الحفلات باللغة العربية ورافقها حينها شاب يدعى سعيد، وتمت خطبتها له، ولكن يقال أن حسب التقاليد رفض والده أن يتزوج من فتاة لم تنطق الشهادتين، فنشرت مقطع فيديو لها وهي تعلن إسلامها وتنطق الشهادتين، وقد حملت اسما جديدا “شاهيناز” استوحتها من سيدة مغربية.

المصدر : الجمهورية