إعترافات عون الحرس الذي تسبب في مقتل شاب بصفاقس

متابعة للاحتجاجات في صفاقس بعد مقتل شاب على يد عون حرس اكدت مصادر عليمة لـ”الصريح أونلاين” أن العون الذي تم ايقافه اعترف بأن الحادثة تعود الى الليلة الماضية عندما مرّ شابان على متن دراجة نارية امام دورية لحرس المرور بمنزل شاكر ولاية صفاقس في حالة سكر وهيجان والاعتداء اللفظي على اعوان الدورية مما اجبر العون وفق اعترافه على القاء قارورة ماء عليهما افقدتهما توازنهما وأدت الى اصطدام الدراجة بعمود كهربائي نقلا على اثرها الى المستشفى لتلقي الاسعافات اين توفي احدهما فيما اصيب مرافقه باضرار بدنية مختلفة اثرها تجمع امام مقر الوحدة المذكورة حوالي 200 شخص من اقارب الهالك احتجاجا على ذلك وبعد اقناعهم من طرف وحدات الحرس الوطني بالعدول عن موقفهم تفرقوا في ظروف عادية.

وبمراجعة النيابة العمومية اذنت بالاحتفاظ بعون الحرس الوطني ومباشرة قضية في الغرض ومواصلة التحريات في الموضوع.

المصدر : الصريح أونلاين