اتهمه ياسين العياري بالتحرش والتحيل على متربصة .. المتحدث الرسمي باسم مجلس نواب الشعب يوضح

اوضح  المتحدث الرسمي باسم مجلس نواب الشعب حسان الفطحلي  في تدوينة له على الفايسبوك ان إتهامات النائب ياسين العياري هي الافتراء والقذف العلني وحملة تشويه السمعة  و افاض قائلا : “استغربت من المحاكمة الافتراضية التي نصبها ياسين العياري وحملة تشوية التي يقودها ضدي باطلا وبهتانا و كنت ساتوقف عند الافتراءات الادارية التي تهم المتربصة وجميعها موثق ومسجل وسوف يتم مد القضاء بها”. 

كما اوضح حسان الفطحلي  انه انطلاق التربص  الطالبة  الذي قضته في ادارة الميلتميديا  كان وفق اجراءات ادارية مثبتة وموثقة لمدة ثلاثة اشهر وحتى ايداعها “تقرير التربص” بعد سنة كاملة وحصولها على وثيقة ختم التربص نهاية السنة الماضية مضيفا انه بالنسبة لطلبات تجديد والقيام بتربص ثاني بالمركز الاعلامي التي اودعتها لدى مكتب الضبط المركزي طيلة الفترة (وحتى حصولها على شهادة نهاية التربص الأول) قوبلت بالرفض ثم اصرارها على البقاء كمتعاونة الى حين قبول تجديد التربص موثق اداريا وبالشهود. 

و بين المتحدث باسم مجلس نواب  ان الانتداب يكون وفق اجراءات قانونية تحترم شروط التناظر على اساس المساواة والكفاءة وليس في نهاية تربص اختياري او بوعد من نائب شعب.

كما اكد حسان الفطحلي في تدوينة قائلا : في  النهاية لن اسكت عن القذف العلني وتشويه السمعة والمس من كرامة الناس.. سمعة الناس ليست مادة انتخابية لجمع جامات وتعليقات..و ساتوجه لللقضاء والقانون فوق الجميع لن يميز بين نائب ومواطن.

و يشار ان النائب ياسين العياري نشر تدوينة اتهم فيها حسان الفطحلي اتهم فيها بالتحرش و التحيل  على متربصة بمجلس نواب الشعب وهرسلتها بعد ان أعلمها  بأن تربصها وقع قبوله من طرف إدارة المجلس و تقرّر إنتدابها لكنه تراجع عن ذلك وقام بإنهاء تربصها بعد التحيّل .

المصدر : آخر خبر أونلاين