ارهابية تدعى منى قبلة عمرها 30 سنة هي منفذة عملية التفجير الانتحاري امام المسرح البلدي بالعاصمة

قامت ظهر اليوم الاثنين 29 أكتوبر 2018، ارهابية بتفجير نفسها بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تحديدا امام نزل الهناء، وحسب المعطيات الاولية فقد قامت الانتحارية وهي شابة محجّبة يبدو انها في العقد الثالث من عمرها بتفجير نفسها باستعمال حزام ناسف مستهدفة دورية امنية قارة.

ووفق ما علمه موقع الجمهورية فإنّ الارهابية تدعى منى قبلة ومن مواليد 1988 وهي أصيلة ولاية المهدية تحديدا منطقة سيدي علوان وعاطلة عن العمل.

هذا وقد تسببت العملية الارهابية في سقوط 8 إصابات في صفوف الأمنيين وإصابة مواطن تم نقلهم على وجه السرعة الى المستشفى لتلقي الاسعافات الضرورية فيما ظلت جثّة منفذة العملية التي انقسمت الى عدة اشلاء ملقاة في مكان التفجير.

هذا ويشهد شارع الحبيب بورقيبة حاليا تعزيزات أمنية كبرى فيما تسود حالة من الهلع المواطنين الموجودين على عين المكان.

المصدر : الجمهورية