الإعترافات الأولية لذابح فتاة القيروان في صفاقس ووضعها عارية في كيس بلاستيكي

اكدت مصادر امنية عليمة لـ”الصريح أونلاين” أن الوحدات الامنية بجهة القصرين القت أمس القبض على قاتل فتاة القيروان في منزل في طور البناء بصفاقس والتي جدت وقائعها يوم السبت الماضي

وبالتحري مع الحاني تبين أنه شاب من مواليد 1987 اصيل القصرين كان قد لجأ الى منزل عمه الكائن بمنطقة “قرعة النعام” التابعة لمعتمدية فريانة من ولاية القصرين للاختباء فيه استعدادا للتسلل نحو الجزائر مثلما اشرنا اليه مؤخرا

كما تبين من خلال التحريات مع الجاني أن الضحية صديقته وحبيبته وتبلغ من العمر 22 سنة أصيلة القيروان

وكان الجاني قد عمد الى استدراج الضحية إلى صفاقس حيث قام بقتلها في حضيرة البناء التي يعمل فيها بعد اغتصابها والتنكيل بها وتركها عارية قبل تسديد اكثر من 15 طعنة لها ثم وضعها في كيس بلاستيكي وقام بإخفائها تحت سريره

كما ظهر على الجاني الاضطراب حيث اعترف بجريمته التي كانت بدافع الإنتقام وتصفية حسابات وفق اعترافاته الاولية بعد ان شك في خيانتها له بسبب قرارها الانفصال عنه وفق المعطيات الاولية.

وقد تم الاحتفاظ به ومباشرة قضية عدلية في شانه من اجل القتل العمد مع سابقية القصد

المصدر : الصريح أونلاين