الإعترافات الكاملة لـ«سفاح براكة الساحل» كشفت عن سلسلة جرائم

متابعة لمباشرة فرقة الأبحاث العدلية للحرس الوطني بنابل يوم 17 جانفي الفارط البحث في قضية عدلية موضوعها “محاولة القتل العمد مع سابقية القصد” تضررت فيها تلميذة عمرها 20 سنة قاطنة منارة الحمامات نابل و التي تعرضت للإعتداء باستعمال جسم صلب مستوى مؤخرة رأسها بعد سحلها في الشارع امام مقر سكناها و سرقة هاتفها الجوال من قبل مجهول.

وبعد تمكن دورية مشتركة بين الفرقة المذكورة ودورية تابعة للإدارة الفرعية لمكافحة الاجرام للحرس الوطني ببنعروس من القاء القبض على المظنون فيه المكنى بـ«سفاح نابل» والذي حول وجهة فتاة قاصر ثانية وطعنها على مستوى الساق، تبين ان المعني يبلغ من السن عمره 26 سنة وحجز لديه قطعة من مخدر الزطلة و هاتف جوال المتضررة و بالتحري معه صرح انه تحصل على الهاتف الجوال من قبل شخص عمره 15 سنة قاطن بالجهة والذي بضبطه تبين انه مفتش عنه من أجل “اختفاء لفائدة العائلة كما اعترف بسلسلة جرائم وعمليات تحويل وجهة وبراكاجات، كما هدد احد افراد عائلته بالقتل بسبب تقديم شكوى ضده”.

تمت احالة المظنون فيهما على الفرقة المتعهدة بالبحث حسب تعليمات النيابة العمومية.

المصدر : الصريح أون لاين