العاصمة : بائعة هوى تسرق سيارة زبون كجبر ضرر ..التفاصيل

تعهدت فرقة الشرطة العدلية باب بحر بالبحث في شكاية تفيد تعرض لسرقة سيارته من طرف انفار كان قد قضى معهم سهرة خمرية بحانات مختلفة، وبالتحري معه اتضح وانه وقع ضحية منحرفين من ذوي السوابق العدلية احدهما حديث العهد بالخروج من السجن ومعروفان بالتحيل على الغرباء الوافدين على العاصمة و ذلك بعرض جلسات ممزوجة بالجنس والمخدرات وغيرها.

و حسب شكاية الضحية فأنهما عرضا عليه فتاة من بائعات الهوى ليكمل معها جلسته بعد ان احتسوا الخمور وفعلا كان ذلك إلا أنهم وأثناء التجول على متن سيارة المتضرر تعرضوا إلى حادث مرور كانت فيه الأضرار طفيفة مما استوجب تدخل أعوان الأمن ونظرا لحالة السكر المطبق تم الاحتفاظ بالسائق الى حين استفاقته.

كما تم الاحتفاظ بأحد مرافقيه نظرا لانه محل تفتيش فيما اخلي سبيل الفتاة والطرف الثالث، دون التفطن وأنها تتحوز على مفتاح تشغيل السيارة, والتي خامرتها فكرة سرقتها  والتفريط فيها بالبيع بعد الاستيلاء على َمحتوياتها التي قدرت قيمتها 15 الف دينارا.

وبانطلاق الأبحاث تم في ساعة مبكرة من صبيحة اليوم القبض على الطرف الثاني بجهة حلق الوادي والذي أكد كل ما حصل وبالتحول إلى مكان الواقعة اتضح وان السيارة قبل أن تغادر تعرضت إلى حادث ثان تمثل في اصطدامها بحافلة وقد سجل ذلك لدى فرقة حوادث المرور كما أكد نفس الطرف وانه  غادر السيارة و ليس له  علاقة بعملية السرقة لكنه يوجه شكوكه إلى الفتاة دون إيضاحات أخرى .

وبالاعتماد على نظام المراقبة الالكتروني للسيارة تم تحديد وجهتها وبعد ملاحقة دامت قرابة الثلاث ساعات من قبل فريق دراجي تابع للفرقة المذكورة؛ تم ضبطها بجهة المدينة الجديدة حيث، طلبت من شاب تعرفت عليه بجهة لافايات  سياقة السيارة نظرا وكونها متعبة وباستنطاقها أفادت وانها كانت تنوي الفريط فيها بالبيع لجبر الضرر نظرا وكونها قضت ليلة كاملة في التسكع دون مداخيل ولا تزال الابحاث جارية لمعرفة مآل ما استولوا عليه من داخل السيارة.

المصدر : آخر خبر أونلاين