سياسة

العياشي الهمامي يتعهد من جينيف بالتزام الدولة التونسية ب3 نقاط منها إيقاف تنفيذ عقوبة الإعدام

تعهد الوزير المكلف لدى رئيس الحكومة بحقوق الإنسان العياشي الهمامي في افتتاح استعراض التقرير الدوري السابع للدولة التونسية أمام اللجنة الاممية المعنية بحقوق الإنسان بجينيف، أنّ تونس تلتزم طوعيا:

1- باستئناف تفعيل مخرجات العدالة الانتقالية عبر نشر تقرير هيئة الحقيقة والكرامة بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية وإعداد خطة تنفيذية لتفعيل توصياتها، 2

2- تنظيم الانتخابات الجهوية لاستكمال مسار اللامركزية قبل موفى 2022،

3- مواصلة الالتزام بإيقاف تنفيذ عقوبة الإعدام..

وذكر الناشط الحقوقي عبد الوهاب الهاني أنّ اللجنة الاممية المعنية بحقوق الإنسان هي “لجنة تعاقدية منشأة بموجب العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة سنة 1966 وكانت تونس من اول الدول التي صادقت عليه سنة 1968 قبل دخوله حيز النفاذ رسميا سنة 1976.. والتي يجلس فيها الخبير التونسي سي عياض بن عاشور من بين 18 خبيرا مستقلا من أفضل الخبراء الدوليين، بعد السادة المرحوم سي عبد الفتاح عمر ومن قبله سي نجيب البوزيري ومن قبلهم سي محمد بن محفوظ.. وتتواصل الدولة”..

المصدر : الجمهورية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى