الفنان عبد الحميد عمار يعلق على الصور التي غزت صفحات الفايسبوك ويقول: “الرئيس الراحل كان عائلتي فأنا لا عائلة لي وهكذا ساعدني “

علق الفنان التشكيلي عبد الحميد عمار على صورته التي غزت صفحات الفيسبوك يوم جنازة الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي.

و قال عبد الحميد عمار في تصريح لإذاعة “موزاييك أف أم” ، ”بكيت كثيرا يومها والمصور أحسن توقيت التقاطها.. الرئيس الراحل كان عائلتي فأنا لا عائلة لي… أنا أعرفه شخصيا عندما كان سفيرا لتونس في باريس وسبق أن التقينا في فرنسا عندما كان لي معرضا هناك وساعدني في العثور على مكان أضع فيه لوحاتي حينها”.

و اضاف ”صورتي التقطها مصور محترف وفنان لكن ليس فقط صورتي من دارت العالم لوحاتي أيضا”.
و تابع ”لم استطع تمالك نفسي أثناء مرور نعشه أمامي… تونس خسرت رئيس دولة لكنني فقدت سندا كبيرا كان من المبرمج أن التقيه أول أمس الاثنين لكن وافته المنية قبل أن يراني ويتسلّم ملفي الذي يحتوي على أعمالي الفنية، لأنهم وعدوني بذلك في مؤسسة الرئاسة”.
واعتبر أنّ الرئيس الراحل قدّم لتونس ما لا يقدّر بثمن ، قدّم لها لاأمن والسلم والتوافق”.

المصدر : الجمهورية