المرسى-البحر الأزرق: إيفوارية تتعرض للعنف الشديد ورضيعها على ظهرها

تعرضت مهاجرة إيفوارية أمس الإثنين 27 ماي في منطقة البحر الأزرق من معتمدية المرسى، إلى الاعتداء بالضرب من قبل مجموعة من الشبان التونسيين وهي تحمل رضيعها على ظهرها، وفق ما أكده زوجها لموقع AfroPlanete.

وكانت المرأة قد توجهت إلى محل مجاور لقضاء بعض الحاجيات إلا أنها تفاجأت بهؤلاء الشبان الذين اعترضوا طريقها ومسكوها من مكان حساس من جسدها في محاولة لاستدراجها، وأمام رفضها إنهالوا عليها بالضرب بالعصا والركلات.

ووفق ما ذكره زوجها فإن المرأة لم تستطع رد الفعل باعتبار أنها كانت تحمل رضيعها الذي طاله الإعتداء وشرع في البكاء.

IFM