المهدية : إمرأة تنجب مولودا واحدا والصور طيلة فترة الحمل أظهرت أنها حامل بتوأم.. وزوجها يرفع قضية

تقدم مواطن أصيل مدينة كركر من ولاية المهدية، الجمعة، بشكاية اتهم فيها فريق التوليد بالمستشفى الجامعي الطاهر صفر بإخفاء أحد توأمين بشرت بهما زوجته من خلال الصور الطبية والأشعة التي أجريتها طيلة أشهر حملها.
وقال لوكالة تونس افريقيا للانباء أن كل الصور والأشعة، سواء كانت لدى الطبيبة الخاصة المتابعة لحمل زوجته أو بالمستشفى الجامعي الطاهر صفر وآخرها بتاريخ 20 جانفي الجاري، «أكدت وجود توأم من الذكور».
وأوضح المتحدث أن الفريق الطبي الذي أشرف على إجراء عملية قيصرية للأم، صباح اليوم الجمعة، أصر على انها لم تنجب سوى مولود واحد عكس ما كان ينقل لها قبل الولادة ».

وبين، في ذات الإطار، انه تقدم بشكاية لدى وكيل الجمهورية الذي أذن بتوجه وحدات أمنية للبحث في الموضوع بالمستشفى المذكور.
وقال فريد بن جحا الناطق الرسمي باسم محاكم المنستير والمهدية، أن النيابة العمومية أذنت بتحول الشرطة إلى عين المكان والاستماع إلى الفريق الطبي المسؤول والذي أكدت أن الأم أنجبت مولودا واحدا.

وأضاف بن جحا أن الفريق الأمني اتصل بالطبيبة المشرفة على عملية التوليد والتي شددت، بدورها، على أن «الخطأ في التشخيص وارد وأن المواطنة لم تنجب توأما» فيما سيتم استماعها يوم الاثنين 03 فيفري 2020.
وأكدت الدكتورة هيفاء بن شهبة رئيسة قسم التوليد أن الصور الطبية والأشعة خاصة في وضعية المواطنة المذكورة «لا يمكنها أن تجزم بوجود توأم».
ولاحظت بن شهبة أنه « تم تحويل مشيمة الأم إلى الطب الشرعي والذي سيفصل تقريره نهائيا في هذه المسألة إذ يمكن للتحليل أن يثبت ما إذا كانت الأم حاملا بتوأم من عدمه ».

وات