النوري بوزيد: “بعد ما نموت مانحبش يعملولي جنازة و ماذابيا كان يحرقوني و يطيشو الرماد في البحر”

أكد يوم السبت 2 نوفمبر 2019، المخرج السينمائي ، النوري بوزيد،أن لا يحبذ أن تقام له جنازة بعد وفاته.

و شدد في تصريح اعلامي ، على أنه يفضل أن يحرق جسده و يلقى الرماد في البحر “لو يسمحون بذلك” بدلا أن يدفن في صفاقس.

و أشار الى أنه في حال عدم موافقة بناته على ذلك فإنه يهب جسده لطلبة الطب لأنه يرفض العودة للتراب.