ايران ترد على اغتيال سليماني ورفاقه بتدمير قاعدة عين الاسد في العراق بالكامل

شن الحرس الثوري الايراني عشرات الصواريخ من نوع “أرض أرض” على قاعدة عين الأسد التي تستضيف القوات الأمريكية، في محافظة الأنبار العراقية، غربي البلاد، واعلن تدميرها بالكامل، كما قصف مواقع اخرى في موجتين من الهجمات في اول رد انتقامي على عملية اغتيال الفريق قاسم سليماني ورفاقه، وذلك في نفس التوقيت التي تمت فيه العملية، وهدد بـ”ردود أكثر تدميراً” إذا شنت الولايات المتحدة هجمات جديدة، كما هدد بضرب “إسرائيل” و”حلفاء للولايات المتحدة” من أنهم سيتعرضون للهجوم إذا استُخدمت بلادهم لشن هجمات على طهران.

أوفاد مراسل “سبوتنيك”، نقلا عن مصدر عسكري: أن ‏الطائرات الإيرانية انطلقت من مطارات إيران ردا على انطلاق الطائرات الأميركية من قاعدة الإمارات وتحلق الآن في أجواء البلاد.
وأفادت وكالة مهر الإيرانية للأنباء صباح اليوم الأربعاء بأن الحرس الثوري بدأ “موجة ثانية” من الهجمات الصاروخية الباليستية نحو القوات الأمريكية في العراق.

وأوضحت مهر أن الحرس الثوري ينفذ الموجة الثانية من الهجوم بعشرات الصواريخ الباليستية بعد أن استهدف قاعدة عين الأسد بمحافظة الأنبار غرب العراق.

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) صباح اليوم الأربعاء أن إيران استهدفت قاعدتين تضمان أفرادا أمريكيين بالأنبار وأربيل في العراق بأكثر من عشرة صواريخ.

وأضافت الوزارة في بيان نقلت عنه وكالة بلومبرج للأنباء أنها تعمل حاليا على تقييم الخسائر الناتجة عن ذلك الصوارويخ “التي أطلقت من إيران” وسبل الرد.

وتابعت: “سنتخذ كل الإجراءات الضرورية لحماية جنودنا”.

وقالت وسائل إعلام عراقية، في الساعات الأولى من اليوم الأربعاء، إنه تم مهاجمة قاعدة عين الأسد، التي تستضيف القوات الأمريكية، في محافظة الأنبار العراقية، غربي البلاد بـ 6 صواريخ باليستية من نوع ارض ارض، واعلن حرس الثورة الايرانية رسميا اطلاق عشرات الصواريخ على القاعدة مباشرة اطلقت من ايران، واعلن مسوؤل امريكي تعرض قوات بلاده الى هجمات ايرانية باستخدام صواريخ باليستية وبغيدة المدى في القاعدة، ومواقع اخرى.

وعلى الفور أوضحت وكالة تسنيم الإيرانية أن الصواريخ التي أطلقت ضد القوات الأميركية في العراق مصدرها الأراضي الإيرانية، في حين أكدت مصادر اعلامية أن إطلاق الصواريخ تم في التوقيت نفسه لاغتيال قاسم سليماني والمهندس، أي الساعة 1.20 دقيقة.

المصدر: رأي اليوم