تحديد هوية منفذ عملية ”شارل ديغول” الإرهابية بالعاصمة تونس

أفاد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب، سفيان السليطي، اليوم السبت وكالة تونس إفريقيا للأنباء، بأنه تم تحديد هوية منفذ عملية شارل ديغول الإرهابية التي جدت يوم الخميس الماضي، دون الإدلاء بتفاصيل أخرى حول هويته، حفاظا على سرية الأبحاث، وفق تعبيره.

وكان هذا العنصر الإرهابي تولى، في حدود الساعة 10 و50 دقيقة من صباح يوم الخميس، تفجير نفسه بواسطة حزام ناسف بالقرب من دورية أمنية على مستوى نهج شارل ديغول بالعاصمة، مما أسفر بالخصوص عن استشهاد عون تابع لسلك الشرطة البلدية.

وأضاف السليطي، أن الأبحاث بخصوص العمليتين الإرهابيتين بكل من نهج شارل ديغول ومنطقة القرجاني بالعاصمة متواصلة بشكل “متقدم جدا”.

وكان الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب أفاد في تصريح سابق بأنه تم التعرف على هوية الشخص الذي قام بتفجير نفسه بحزام ناسف قبالة الباب الخلفي لإدارة الشرطة العدلية بالقرجاني أثناء تأهب أعوان وإطارات أمنية تابعة للوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة والماسة بسلامة التراب الوطني للخروج في مهمة عمل إثر العملية الإرهابية التي جدت الخميس في نهج شارل ديغول بالعاصمة.

وكالة تونس إفريقيا للأنباء