تفاصيل جلسة محاكمة سامي الفهري ومستشار إعلامي لبن علي ومديرين سابقين

نظرت اليوم الاثنين الدائرة الجنائية المختصة في النظر في قضايا الفساد المالي بالقطب الاقتصادي المالي بالعاصمة في القضية المعروفة بقضية “كاكتوس برود” التي رفعتها التلفزة الوطنية بعد الثورة.
وبالمناداة على المتهمين حضر كل من سامي الفهري وعبد الوهاب عبد الله المستشار الاعلامي السابق لبن علي وخمس مديرين عامين سابقين بالتلفزة الوطنية وهم كل من الفهري شلبي المنصف قوجة ومصطفى الخماري وابراهيم الفريضي ولهادي نصرة.

في حين احيل بن علي وبلحسن الطرابلسي بحالة فرار، كما حضر محامون في حق التلفزة الوطنية وشركة “قولدن” العالمية والنقابة الأساسية للسلك الإداري والتقني بالتلفزة الوطنية.
وقد تبين للمحكمة ان نتيجة تقرير الاختبار لتحديد قيمة الاضرار لم تحضر بعد فقررت المحكمة تاخير القضية الى جلسة 24 نوفمبر المقبل.

للتذكير فقد رفع عدة محامين شكاية في حق التلفزة الوطنية إثر الثورة اكدوا فيها انه بتدخل من بن علي تم استغلال تجهيزات التلفزة لفائدة صهره بلحسن الطرابسلي الذي كان يملك “كاكتوس برود” مما الحق اضرارا قدرت بـ 22 مليارا..

المصدر : الصريح أونلاين