تفاصيل مقتل الشابة “سوار بن بريك” البالغة من العمر 21 سنة على يد منحرفين بجهة العوينة

تعرضت الشابة سوار بن بريك البالغة من العمر 21 سنة بمنطقة العوينة بتونس الى عملية براكاج مسلح من قبل منحرفين أقدما على سلبها هاتفها الجوال ثم الاعتداء عليها بالعنف الشديد وطعنها أثناء مقاومتها لهما مما تسبب بمقتلها.

ووفق ما أكدته مصادر مطلعة فإن الفقيدة وهي يتيمة الأب منذ سنتين كانت في طريق العودة إلى المنزل بعد انتهاء عملها عندما اعترضها المنحرفان وأقدما على فعلتهما الشنيعة، ورغم نقلها الى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية الا ان الضحية فارقت الحياة تأثرا بإصابتها البليغة.

هذا وقد تم القاء القبض على احد المشتبه فيهما فيما مازال الثاني متحصنا بالفرار.

رحم الله الفقيدة والهم اهلها وذويها فائق الصبر والسلوان.

المصدر : الجمهورية