حصري: هذا ما جاء في وثيقة وصية منفذة تفجير العاصمة وحجز 5 هواتف ورقم نداء ورمز سري لشخص ومبلغ ألف دينار

أكد مصدر مطلع حصريا للصريح انه على اثر قيام الارهابية منى قبلة عمرها 30 سنة قاطنة بسيدي علوان ولاية المهدية بتفجير نفسها بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة مما تسبب في اصابة 15 عون امن و5 مواطنين بإصابات متفاوتة ونقلهم الى المستشفى العسكري ومركز الاصابات والحروق البليغة ببن عروس لتلقي الاسعافات اللازمة.

هذا وبعد مراجعة النيابة العمومية داهمت دوريات مشتركة بالمهدية منزل المعنية اين تم حجز بطاقة بريدية كتب عليها كتاب ديني ، 5 هواتف جوالة تابعة للمعنية ، آلة تصوير رقمية حديثة ، اوراق مكتوبة بخط اليد تتضمن ادعية تطلب من خلالها من الله ان يقبل شهادتها ويسامحها على أخطائها السابقة، وروايات لمشائخ التيار السلفي ، ورقة مكتوب عليها اسم شخص ورقم ندائه ورمز سري ، وبالتحري معه عائلتها صرحوا ان المعنية منقبة وتؤدي فرائضها الدينية منذ حوالي 7 سنوات متحصلة على شهادة الاستاذية في اللغة الانقليزية منذ سنة 2016 وقد اصبحت مؤخرا شديدة الانزواء والتكتم ولا تتواصل معهم وقد اعلمتهم يوم 27 اكتوبر حسب مصدر الصريح انها ستتحول الى مدينة سوسة قصد سحب ملفها الجامعي والبحث عن العمل وحملت معها حقيبة ملابس ، جهاز اعلامية محمول ومبلغ مالي قدره 1000 دينار تحصلت عليه من عملها في جني الزيتون . هذا وقد تمت احالة جميع الاطراف على الوحدة الوطنية للارهاب بالقرجاني لمواصلة التحريات معهم.

المصدر : الصريح أونلاين