خطير/ اتهامات بين نواب البرلمان حول التجسس لصالح مخابرات أجنبية…والقضاء على الخط

حصلت مناوشة داخل البرلمان على هامش الجلسة العامة الخاصة بمنح الثقة للحكومة وذلك بعد توجيه احد النواب اتهامات لمعارضي حكومة الجملي بـ«التجسس» لصالح المخابرات المصرية والايرانية و الإماراتية والعمل مع جهات اجنبية تهدف للاطاحة بالتجربة الديمقراطية التونسية وهو ماجعل زهير المغزاوي يتدخل ويتهم النائب بالكذب ويطالب بتحقيق في كل تصريح خطير.

كما استنكر النائب مصطفى بن احمد عمليات التخوين للنواب واعتبر ان هذه الاتهامات خطيرة ومردودة على اصحابها، كما استنكر العديد من النواب تصريحات زملائهم حول الجهويات وتهميش الشمال الغربي وترسيخ عقلية المحاباة تحت قبة البرلمان في جلسة عامة ساخنة جدا..
في المقابل تدخل النائب ماهر زيد واكد ان قضية التخابر موجودة امام القضاء من نواب لصالح جهات مصرية واماراتية وايرانية والملف موثق بصور وتسجيلات امام القضاء حسب زعمه..

المصدر : الصريح أونلاين