خطير بالقيروان: فتاة توعدت بعملية انتحارية جديدة ..هربت من منزل عائلتها بعد التحقيق معها ووالدها يستنجد بالحرس

تمكنت يوم أمس حسب مصدر الصريح وحدات الحرس الوطني بالقيروان من القاء القبض على فتاة عمرها 28 سنة من اجل تعمدها تنزيل تعاليق وتدوينات بحسابها الخاص عبر شبكة التواصل الاجتماعي فايسبوك تنسب انتمائها لتنظيم داعش الارهابي وتعاطفها من منفذة العملية الارهابية بشارع الحبيب بورقيبة.

وبتعميق التحريات معها اكدت انها تعمدت تنزيل تلك التدوينات كردة فعل على التعاليق الساخرة في شأن الارهابية منفذة العملية وتوعدت بالانتقام لها في عملية مماثلة.

بمراجعة النيابة العمومية اذنت لوحدات الحرس الوطني بالمكان بمباشرة قضية عدلية في شانها موضوعها تمجيد الارهاب والاعلان عن الانتماء لفكر الجماعات الارهابية وابقاء المعنية بحالة تقديم .

هذا وخلال الليلة الفاصلة بين يومي 1 و 2 اكتوبر تقدم الى منطقة الامن الوطني بالمكان والد المعنية واعلم عن مغادرة ابنته للمنزل الى وجهة غير معلومة بعد ان تم التحري معها واخلاء سبيلها.

المصدر : الصريح أونلاين