رغد صدام حسين تتحدث عن عودتها إلى العراق

تحدثت رغد صدام حسين، ابنة الرئيس العراقي الراحل خلال الجزء الثالث من مقابلة تبثها قناة العربية عن غزو والدها الكويت في تسعينيات القرن الماضي، قائلة إن البلدان كلاهما أخطأ في تلك الحرب.
ورفضت رغد تحميل والدها المسؤولية لوحده عما جرى في تلك الحقبة.

ووصفت ابنة صدام الكويت والعراق بالبلدين الأخوين حتى لو جرت حرب وغزو بينهما، وقالت إنها تحتفظ بعلاقات مع أصدقاء كويتيين، لكنها أكدت أن قرار غزو الكويت واحتلاله لم يكن سهلاً على العراق، مشيرة لوجود علاقات صداقة شخصية حينها تربط أسرتها بأسرة أفراد آل الصباح، الأسرة الحاكمة للكويت.

وأرجعت رغد قرار والدها في غزو الكويت، إلى الحالة الاقتصادية التي كان يمر بها العراق عقب انتهاء حرب إيران الطويلة، حيث دخلت بلادها في ركود اقتصادي، وموقف الكويت من تلك الحالة الاقتصادية، قبل أن تصف قتلى الغزو ومن ثم تحرير الكويت، من الطرفين بـ ”الشهداء“.

وعرجت رغد التي تقيم في الأردن، على أيامها الأخيرة في العراق التي تزامنت مع قصف أمريكي عنيف لبغداد، استهدف منزلها في إحدى المرات، قبل أن تقول في إجابة على سؤال حول إن كانت تتصور أنها ستعود للعراق: ”نعم أنا متأكدة أنى سأعود، مو متوقعة.. متأكدة في يوم ما سأعود للوطن“.