فنّانون اعترفوا بشربهم الكحول وتعاطيهم المخدرات

اعترف الفنان المصري علي الحجار، بأنه كان يشرب الكحول في مرحلة من حياته، إلا أنه أقلع عن ذلك بسبب موقف حدث بينه وبين والده.

وأضاف الحجار في تصريحات تلفزيونية خلال استضافته في برنامج «الستات مايعرفوش يكدبوا»، مع مفيدة شيحة وسهير جودة ومنى عبدالغني على قناة سي بي سي، أنه أقلع عن شرب الخمر بعدما سأله والده عن سبب عدم صلاته، فقال له إنه يشرب الخمر، وعندما توفي والده وعاد هو من عزائه، وجد جميع صور أشقائه مع والده غير موجودة على الحائط كما كانت، عدا صورة له، وحين سأل والدته قالت إن والده فعل ذلك، لذا بحثَ عن رسالة والده من هذا الأمر، وربط بينها وبين مسألة شربه وعدم الصلاة، ليتخذ قراراً بالإقلاع عن شرب الخمور تماماً.

ولم يكن علي الحجار أول الفنانين والمشاهير الذين يعترفون على الهواء بشرب الكحول وتعاطي المخدرات، على عكس الشائع بإخفاء المشاهير بعض التجارب السلبية التي مرّوا بها في حياتهم، حيث سبقه الفنان المصري هشام سليم الذي أعلن أنه سبق له أن تناول إحدى المواد المخدّرة ليرضي فضوله، مؤكداً أنها كانت تجربة سيئة للغاية ولم يكرّرها مرة أخرى.

وكشف وائل كفوري خلال حوار تلفزيوني، عن عاداته السيئة وهي التدخين بكثرة وكذلك احتساء الكحول في بعض الأحيان، كما أعلن الفنان نيكولا معوض أنه يتعاطى المخدّرات من فترة إلى أخرى تحت بند المجاملات الاجتماعية، قائلاً: «قد أتعاطى الحشيش كل فترة إذا عرضه عليّ صديق، كنوع من المجاملات الاجتماعية».

القائمة ضمت الفنان اللبناني فارس كرم الذي اعترف بإدمانه المخدّرات في مرحلة من حياته، مشدّداً على فخره بالتخلص من الإدمان، موضحاً أن ممارسة رياضة الملاكمة، والوجود مع أهله ساعداه في الخروج من تلك التجربة السيئة.

الفنان فاروق الفيشاوي اعترف أيضاً بأنه لجأ إلى المخدرات، بخاصة الهيرويين والأفيون كنوع من التجربة، وأوضح أنه حين وجد أن هذه التجربة أثّرت سلباً فيه إنسانياً وفنياً، وفي مسؤولياته كأب، أقلع عنها، قبل أن يؤكد نجله الفنان أحمد الفيشاوي أنه سبق وتناول كلّ أنواع المخدرات، كما أكد اعتياده شرب الخمر.

وضمّت القائمة المطرب الشعبي شعبان عبدالرحيم الذي اعترف بتعاطي مخدّر الحشيش، لكنه أكد أنه تراجع عنه بعدما أصيب بأزمة صحية شديدة حتى إنه توقف عن تدخين السجائر.

فيما اعترف الموزّع الموسيقي حسن الشافعي، بتعاطيه المخدّرات في مرحلة سابقة من حياته، قائلاً: «الموضوع انتهى بفضل ربنا».

مواقع