قضية الاتجار بالرضّع بمستشفى جندوبة: وزارة الصحّة تقلب المعطيات وتكشف ما يلي

أعلنت وزارة الصحة في بلاغ لها أنه خلافا لما تمّ تداوله ببعض شبكات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام حول ادعاءات بوجود عمليّة اتّجار برضّع بالمستشفى الجهوي بجندوبة فإن الملفّ يعود إلى سنوات سابقة وأنّه محلّ تتبّع من قبل الجهات القضائيّة المختصّة.

يذكر أن المدير الجهوي للصحة بجندوبة الدكتور محمد رويس كان قد صرّح انه تمّ فتح تحقيق قضائي عدلي من أجل الاتجار بالبشر وتكوين وفاق للغرض داخل التراب التونسي وخارجه وإعداد محلاّت للغرض، في القضية التي تمت إثارتها عبر إحدى وسائل الإعلام بخصوص قيام ممرضة بالمستشفى الجهوي في جندوبة بمساعدة أم في بيع طفليها الذين أنجبتهما خارج إطار الزواج بأسعار متفاوتة.

وأضاف: “تلقّينا الخبر عبر وسائل الإعلام، كجلّ المواطنين، وتمّت إحالة الموضوع على القضاء، بعد استحالة الوصول الى نتيجة عبر التحقيق الاداري “.

المصدر : الجمهورية