أخبار عاجلة

كواليس اختفاء كأس إفريقيا للأمم من داخل مقرّ اتّحاد الكرة المصري

قدم تليفزيون اليوم السابع، تغطية خاصة قبل قليل للكشف عن كواليس اختفاء كأس إفريقيا من داخل اتحاد الكرة المصري، وهو الخبر الذي أشعل الحديث عبر وسائل التواصل الاجتماعي على مدار الساعات الماضية.

واستضاف تليفزيون اليوم السابع، الصحفي محمد مراد نائب رئيس القسم الرياضي باليوم السابع، الذي أوضح أن القصة بدأت بالصدفة، حيث يقوم اتحاد الكرة حاليا بتجهيز مقر الاتحاد، وحينما قاموا بتجهيز بهو الاتحاد أراد المسؤولون وضع بعض الكؤوس التاريخية في مدخل البهو، ليفاجئوا بأن كأس إفريقيا غير موجود.
وأشار مراد، إلى أن كاس أمم إفريقيا موجود داخل مصر منذ 2010 وتحديدا عقب الفوز به 3 مرات متتالية ليصبح من حق اتحاد الكرة الاحتفاظ به مدى الحياة.

وأوضح مراد، أن اتحاد الكرة قام بالاستعانة بمسؤول الحسابات ومسؤول المخازن، ووجدوا محضرا داخليا مكتوب عليه أن كأس أمم إفريقيا موجود مع الكابتن أحمد حسن قائد منتخب مصر في هذا الوقت.
ولفت مراد إلى أن كابتن المنتخب أحمد حسن بالفعل أخذ الكأس من أجل التصوير به مع أصدقائه وأسرته وزملائه اللاعبين، لكنه أكد أنه أعاد الكأس مجددا لخزينة اتحاد الكرة في عام 2011.
ويقوم حاليا اتحاد الكرة بالاستعانة بخبراء الاتحاد لمعرفة باقي الكؤوس المفقودة، وتم بالفعل اكتشاف فقد عدة دروع وكؤوس أخرى، والكؤوس الموجودة حاليا داخل خزينة الاتحاد هي كأس إفريقيا 1986، وكأس 2006 و2008.

وكشف مراد، عن قيام قسم شرطة حلوان بالاتصال باتحاد الكرة قبل عدة أيام من أجل حضور أحد المسؤولين لاستلام كأسين للبطولة العربية تم العثور عليهم بعد أن تم سرقتهما عام 2013 حينما قام أحد الخارجين عن القانون باقتحام اتحاد الكرة.

المصدر: اليوم السّابع المصرية