أخبار عاجلة

لقطة “جنون” لم يشاهدها كثيرون كادت تفسد فرحة الجزائر بالانتصار

رصدت عدسات الكاميرا لقطة “حكيمة” لمساعد مدرب المنتخب الجزائري لم ينتبه إليها كثيرون، بعد الهدف القاتل الذي سجله “محاربو الصحراء” في مرمى نيجيريا في الدور نصف النهائي من “الكان”.

وبعد أن سجل “محاربو الصحراء” هدفا قاتلا في الثواني الأخيرة من المباراة، ركضوا بشكل جماعي باتجاه مقاعد البدلاء والطاقم الفني للاحتفال بالهدف.

إلا أن الكاميرا رصدت مساعد مدرب المنتخب الجزائري وهو يعترض طريق اثنين من لاعبي الخضر ويمنعهم من الخروج من الملعب، ويدفعهم إلى البقاء في نصف ملعب المنتخب النيجيري.

وفي حال خروج كافة لاعبي المنتخب الجزائري من نصف ملعب المنتخب النيجيري، فكان بإمكان النيجيريين لعب الكرة من منتصف الملعب في غفلة منهم بهجمة مرتدة قد ينتج عنها هدف مباغت، وهو الأمر الذي تفطن له مساعد المدرب الجزائري في لحظة فرح هيستيرية.

يذكر أن المنتخب الجزائري تمكن الأحد الفارط، من الفوز على نيجيريا بفضل الهدف القاتل الذي سجله رياض محرز في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، عندما كانت النتيجة تشير للتعادل الإيجابي 1-1.

المصدر: روسيا اليوم