مجتمع

مسؤول بميناء رادس التجاري ومروّج مخدرات يحاولان إدخال كميّة هامّة من الأقراص المخدرة إلى تونس

أكدت وزارة الداخلية في بلاغ لها أنه إثر توفر معلومات مفادها إعتزام شخص من متساكني جهة حمام الأنف ولاية بن عروس تهريب كمية هامة من المخدرات داخل بضاعة قادمة من إحدى الدول الأوروبية، تمكنت الإدارة الفرعية للقضايا الإجرامية يوم 1 مارس 2019 من ضبط شخص من ذوي السوابق العدلية في مجال ترويج المخدرات (عمره 45 سنة) بجهة حمام الأنف على متن سيارة معدة للكراء والتي بتفتيشها تمّ حجز مجموعة من العلب الكرتونية تحتوي على 6054 قرصا مخدرا قدرت قيمته بحوالي 200 ألف دينار.

وبمزيد التحري مع المعني، تبين أن شخصا ثان يعمل مسؤولا عن مخزن بضائع تابع لإحدى شركات الوساطة القمرقية بميناء رادس التجاري، هو من تولّى إخراج العلب الكرتونية خلسة دون إحترام التراتيب (عمره 45 سنة وقاطن بجهة حمام الأنف) وقد تمّ القبض عليه
وحجز سيارتين إلى جانب 05 هواتف جوالة وأكياس بلاستيكية حاملة لملصقات تصدير علاوة عن خزنة حديدية ومبلغ مالي من العملة التونسيّة والأجنبية ودفاتر صكوك بنكية وجواز سفر.

بمراجعة النيابة العمومية ببن عروس، أذنت بالإحتفاظ بالمعنيين والأبحاث متواصلة لتفكيك باقي عناصر الشبكة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى