مطلقة تخصص شقق مفروشة بالعوينة والبحيرة 2 وقرطاج لممارسة الدعارة واستهلاك المخدرات، وهذه اعترافاتها

توصل أعوان الادارة الفرعية للبحث في الجرائم الاخلاقية الى تفكيك شبكة دعارة تضم تونسيين ومغاربيين تنشط على الفايسبوك وقد خصصت شققا بالعوينة والبحيرة 2 وقرطاج لممارسة الجنس واستهلاك الكوكايين.

منطلق الابحاث في هذه القضية كان على اثر ابلاغ أب عن اختفاء ابنته بجهة الزهروني مضيفا بان شاب قدم اليها ونقلها الى وجهة غير معلومة.

وبمزيد التحريات تبين ان الفتاة ذات الـ19 ربيعا تعرفت على شاب من خلال الفايسبوك وعرض عليها استضافتها بشقة بالبحيرة 2، وبتعهد المحققين بمواصلة التحقيقات تبين ان الشاب يتعامل مع امراة في جلب الفتيات والشبان لممارسة الجنس في شقق مفروشة وهو ما أوصل الى الكشف عن عنوان احدى تلك الشقق بالبحيرة 2.

وبمداهمتها تم ضبط الفتاة في أحضان شاب مغربي وفي غرفة مجاورة كانت هنالك فتاة أخرى في احضان شاب مغاربي ايضا وبتفتيش المكان حجز المحققون قطعا من مخدر الكوكايين.

وبالمزيد من التحقيقات تمت مداهمة شقتين اخريين وقرطاج وضبط اربعة فتيات وخمسة شبان كانوا في اوضاع فاضحة كما تم حجز كمية اخرى من الكوكايين ليتم القاء القبض على الشاب الوسيط والمراة وهي مطلقة حيث اعترفت بادارتها لشبكة الدعارة واستعانتها بالشاب الوسيط مقابل عمولات مالية كما انهما يوفران لحرفائهما المخدرات في سهراتهم الجنسية.

المصدر: المصور الاسبوعي