أخبار عاجلة

نبأ غير سار … ماذا حدث لمحمد صلاح في تدريبات منتخب مصر

كشفت تقارير صحفية عديدة عما وصف بـ”النبأ غير السار” من داخل تدريبات منتخب مصر، استعدادا لمباراة أوروغواي في كأس العالم “روسيا 2018”.
ومن المقرر أن يواجه الفراعنة، يوم الجمعة الموافق 15 جوان، منتخب أوروغواي ضمن مباريات المجموعة الأولى بالمونديال، التي تضمن منتخبات روسيا “مستضيف البطولة”، والسعودية.

ووصلت بعثة منتخب مصر ظهر يوم الأحد إلى مدينة غروزني الشيشانية، من أجل الاستعداد لخوض منافسات كأس العالم 2018.
ونشر الاتحاد المصري لكرة القدم تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”، يشير فيه إلى غياب نجم المنتخب محمد صلاح، عن التدريبات الجماعية للفريق لليوم الثاني على التوالي.

وقال الاتحاد: “لاعبنا محمد صلاح، يشارك في تدريبات المنتخب ، بشكل منفرد، تحت إشراف الطاقم الطبي للفراعنة”. لكن مصدر من داخل معسكر المنتخب، قال: محمد صلاح، شعر خلال التدريبات المنفردة بألم خفيف في كتفه المصاب، ما يجعل احتمالية مشاركته أمام أوروغواي “ضعيفة”.
وكان محمد صلاح قد قال في تصريحات تليفزيونية: “إن شاء الله أشارك. أنا أستعد بشكل جيد جدا والأمور تسير بشكل جيد”.
وأضاف صلاح “سنرى ما سيحدث في الأيام المقبلة. لا أستطيع التنبؤ بما سيصل له منتخب مصر في كأس العالم”.

وأتم صاحب الـ25 عاما “نحن جميعا نمتلك الطموح والآمال في المونديال. سنستمتع بالأجواء والبطولة وإن شاء الله سنقدم بطولة جيدة. حالتي المعنوية جيدة جدا وكل الأمور بخير”.

وتم اختيار محمد صلاح في تشكيلة المنتخب المصري، رغم تعرضه لإصابة في الكتف في مباراة فريقه التي خسرها فريقه 3-1 في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام فريق ريال مدريد الإسباني، إذ خشى العديد من المشجعين من إبعاده عن تشكيلة كرة القدم العالمية.

يذكر أن محمد صلاح، تعرض للإصابة خلال نهائي دوري الأبطال، أمام ريال مدريد، بجزع في مفصل الكتف، وكادت أن تحرمه من المشاركة مع منتخب مصر بكأس العالم، وسرعان ما عاد بعد تلقيه العلاج، وسيكون متواجد في التدريب النهائي للمنتخب قبل التوجه إلى روسيا.

سبوتينك