نهاية مأساوية لتلميذ الـ11 سنة: تم إنقاذه بعد اقدامه على شنق نفسه لكنه أصر على الرحيل في المستشفى

علم «الصريح أون لاين» أن تلميذا يبلغ من السن 11 سنة أقدم صباح اليوم على الإنتحار شنقا بمنطقة الزفزاف بالسوق الجديد من ولاية سيدي بوزيد، وبتحول دوريات مشتركة من الحرس الوطني والحماية المدنية على عين المكان تم انقاذ المعني واحالته على المستشفى الجهوي بالمكان الا انه فارق الحياة رغم تقديم الاسعافات اللازمة له حيث رفض جسده الاستجابة للعلاج.
بمراجعة النيابة العمومية اذنت بفتح بحث في الغرض من قبل مركز الحرس الوطني بالمكان .

المصدر : الصريح أونلاين