هذا ما كشفه وزير الداخلية بشأن العائدين من بؤر التوتر

قال، وزيرالداخليّة هشام الفوراتي، اليوم الأربعاء 11 ديسمبر 2019، إنه ”لا يوجد أرقام حول المقاتلين العائدين من بؤر التوتّر.

وأضاف الوزير، على هامش المؤتمر 43 لقادة الشرطة والأمن العرب المنعقد بتونس العاصمة، أن “كل من يعود من بؤر التوتر تتمّ مقاضاته”.

وبخصوص المشمولين بالإقامة الجبرية في تونس، أشار إلى أن عددهم يبلغ 300 شخص.

كما أكد الفوراتي أنّ تونس واعتبارا لحدودها الغربية مع الجزائر والشرقية مع ليبيا تنسق باحكام ودقة، بصفة تكاد تكون يومية للحد من تنقلات العناصر الاجرامية، ولاعتبار تواجد الظاهرة الإرهابية على الشريطين الحدوديين.

المصدر : الجمهورية