والدة الطفل ياسين : فتحت قبر إبني وهذه رسالتى الى رئيس الجمهورية

صرحت اليوم السبت والدة الطفل ياسين الذي اختطفه عسكري يدعى “شالنكا” ثم اعتدى عليه وذبحه صرحت انها تطلب من رئيس الجمهورية تنفيذ عقوبة الاعدام في حق قاتل ابنها حتى يكون عبرة لغيره وكي لا تتكرر مثل تلك الجرائم البشعة في حق الاطفال الابرياء مثلما حدث سابقا في حق الطفل كريم الذي قتله العربي الماطري بطريقة وحشية بعد الاعتداء عليه جنسيا وكذلك حادثة قتل الطفل ربيع من قبل عماته …

مشيرة الى انه مثلما ذبح القاتل طفلها تريد ان تراه مذبوحا مبينة ان اعدام القاتل ربما يشفى القليل من غليلها
فتح القبر ومرض نفسي ..
وقد اكدت والدة الطفل ياسين ان ابنها لن يعود الى الحياة وان مال الدنيا لن يعيده لها مشيرة الى انها اصبحت تعاني من كوابيس واضطرابات نفسية وان حياتها العائلية والزوجية انقلبت رأسا على عقب وانها توجهت الى المقبرة وفتحت قبر ابنها لتراه ثم تعيده مجددا وانها تفكر في جلب رفاته الى المنزل لتحضنه وتقص له قصة مثلما كانت تفعل سابقا
وللاشارة فان شلانكا حوكم مؤخرا بالاعدام رميا بالرصاص من اجل مجموعة من التهم وهي القتل العمد مع سابقية القصد المسبوق بجريمة اخرى وتحويل وجهة طفل دون 18 سنة باستعمال العنف المتبوع بموت والاعتداء بفعل الفاحشة على طفل والمسبوق بالاحتجاز …
أما والد ياسين الذي كان في حالة نفسية صعبة فقد وجه نداء عاجلا لرئيس الجمهورية لتنفيذ عقوبة الاعدام في حق قاتل ابنه بكل وحشية

المصدر : الصريح أونلاين