مجتمع

وزارة الداخلية: سارق الفرع البنكي بالمنار هو عون سجون

اوضحت اليوم الجمعة 20 جويلية 2018، وزارة الداخلية في بلاغ محين حول قضية السطو المسلح على الفرع البنكي بالمنار ان الأبحاث المجراة في هذه القضية ، بينت ان المظنون فيه هو عون تابع للإدارة العامة للسجون والإصلاح، يبلغ من العمر 40 سنة، أصيل ولاية منوبة.

واضافت الوزارة انه تم حجز القبعة والحقيبة المستعملة في عملة السطو بالإضافة إلى جزء هام من المبلغ المالي المستولى عليه.
وكانت وزارة الداخلية افادت في بلاغ سابق انه تم فجر اليوم إيقاف ذي الشبهة المورط في قضية السطو المسلح على فرع الشركة التونسية للبنك بالمنار والتي جدت يوم 11 جويلية 2018 وحجز السيارة المستعملة في العملية كما ان الأبحاث لا تزال متواصلة وسيتم تقديم أكثر معطيات حول الموضوع في الإبانها
يذكر ان فرع الشركة التونسية للبنك، الكائن بأحد المراكز التجارية بمنطقة المنار 2، شهد يوم 11 جويلية الجاري عملية إقتحام من قبل شخص مسلح في حدود الساعة 11 و30 دق ، وسط حالة من الفزع انتابت حرفاء البنك وأعوانه، حسب ما أفاد به شهود عيان.

كما افادت الشركة التونسية للبنك في بلاغ لها ، بأن قيمة المبلغ المالي الذي تمت سرقته، من قبل العنصر الإجرامي الذي نفذ هذه العملية المسلحة على فرعها المذكور، هو في حدود 60 ألف دينار مؤكدة أن عملية السطو لم تسجل حدوث أية أضرار لموظفي الفرع، كما أنه وقع إعلام الوحدات الأمنية المختصة، التي إلتحقت في الإبان بعين المكان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى