وفاة الشاب “أيوب بن فرج” في مركز الحرس ببراكة الساحل: محامي العائلة يكشف هذه المعطيات

أكد عضو هيئة الدفاع عن أيوب بن فرج الشاب الذي توفى منذ يومين في مركز الحرس الوطني ببراكة الساحل من ولاية نابل ومرافقيه الموقوفين حاليا، بلال البراق، وجود جملة من المغالطات والتدخلات من وزارة الداخلية في ملف القضية.

وأشار الأستاذ بلال البراق في تصريح لإذاعة شمس أف أم، إلى أن الضحية توفي قبل الوصول إلى مركز الحرس وأن القضية تتمحور حول ما وقع في السيارة الأمنية التي نٌقل فيها أيوب.

كما أبرز المحامي نقلا عن شهود أن الضحية تم الاعتداء عليه وهو مكبل.

المصدر : الجمهورية