وفاة المخرجة الشابة شيراز البوزيدي

انتقلت الى جوار ربها المخرجة الشابة شيراز البوزيدي.. وقد أخرجت الفقيدة مجموعة من الأفلام من بينها “النجاح” الوثائقي الذي يصوّر حياة امرأة من قرية “النجاح” من ولاية سليانة والتي تنبش -مع أخريات- أكوام النفايات بحثا عن القوارير والمعلّبات البلاستيكيّة التّي ستبيعها فيما بعد بأثمان زهيدة تغطّي بالكاد نفقات أسرتها. أما فيلمها الأخير “مجاذيب”، وهو ايضا من النوع الوثائقي، فرصدت فيه حياة مجموعة من العازفين الصغار بجهة الرديف، والذين يتولون -رغم ظروف الحياة القاسية- تقديم عروض موسيقية بالجهة رافضين الاستسلام لواقعهم الصعب. وقد اختتم فيلم “مجاذيب” تظاهرة “سيني سوسيال” بتاريخ 26 ماي 2019 بحضور المخرجة التي دار بينها وبين الحضور حوار بناء.

وقد نعاها السينمائي ناصر الصردي كالآتي:

“بعد نجيب عيّاد، تفقد السينما التونسيّة في فترة صغيرة المخرجة الشابة شيراز البوزيدي.
بداية شيراز البوزيدي كانت بالتمثيل على ركح المسرح، قدّمت عدد من التجارب الدرامية التلفزيونية والإذاعية ثم قرّرت الانقطاع عن دراسة علم النفس والتوجّه لدراسة السينما.
بدأت مسيرتها في عالم الفن السابع بشريط “عام سعيد” من إنتاج سلمى بكّار. أخرجت 07 أفلام قصيرة منها “النجاح” المتحصّل على عدّة جوائز داخل وخارج تونس و”دنيا أحلي” (2013) الذي شارك في مسابقة الأفلام القصيرة في ايام قرطاج السينمائية دورة 2014.
بعد تأسيسها مؤخرا لشركة إنتاج خاصة ّ”سكاي برود”، أنتجت وأخرجت سنة 2018 الفيلم الوثائقي الطويل “مجاذيب”، الذي قدم في عرض قبل الأول ضمن برمجة أيام قرطاج السينما”.

رحم الله الفقيدة ورزق اهلها وذويها جميل الصبر والسلوان.

المصدر : الجمهورية